الأخبار

الأمم المتحدة: مقتل وإصابة أكثر من 10 آلاف مدني أفغاني العام الماضي

قالت الأمم المتحدة اليوم الخميس: إن أكثر من 10 آلاف مدني أفغاني، قتلوا

KASHGAR, CHINA - JULY 29: Uyghur men leave the Id Kah Mosque following the Eid prayers on July 29, 2014 in old Kashgar, Xinjiang Uyghur Autonomous Region, China. Nearly 100 people have been killed in unrest in the restive Xinjiang Uyghur Autonomous Region in the last week in what authorities say is terrorism but advocacy groups claim is a result of a government crackdown to silence opposition to its policies. China's Muslim Uyghur ethnic group faces cultural and religious restrictions by the Chinese government. Beijing says it is investing heavily in the Xinjiang region but Uyghurs are increasingly dissatisfied with the influx of Han Chinese and uneven economic development. (Photo by Kevin Frayer/Getty Images)

أو أصيبوا بسبب العنف العام الماضي، وإن التفجيرات التي ينفذها إرهابيون هي السبب الرئيس، بينما أسقطت الضربات الجوية، التي نفذتها القوات الأمريكية والحكومية عدداً متزايداً من الضحايا.

وذكرت الأمم المتحدة أن العدد الإجمالي للقتلى، الذي بلغ 3438 شخص، والجرحى الذي وصل إلى 7015 شخص، كان أقل بنسبة تسعة في المئة مقارنة بالعام الذي سبقه، لكن الأرقام سلطت الضوء على العدد المرتفع للضحايا، بسبب تفجيرات المسلحين.

وأضافت المنظمة الدولية في بيان لها: “شكلت الهجمات التي استهدفت خلالها عناصر مناهضة للحكومة المدنيين 27 في المئة، من العدد الإجمالي للضحايا المدنيين، وتحديداً الهجمات الانتحارية والمركبة”، ووقع أدمى هجوم منذ بدأت الأمم المتحدة تسجل أعداد الضحايا المدنيين العام 2009 م، يوم الــ 31 من مايو، عندما فجر مهاجم انتحاري شاحنة ملغومة، خلفت سقوط 92 مدنياً وإصابة 491.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى