نيويوركر: الامريكيون السود قلقون من العنصرية التي ادت الى مجزرة بوفالو

نيويوركر: الامريكيون السود قلقون من العنصرية التي ادت الى مجزرة بوفالو

- ‎فيالأخبار
27
0

 

اكد تقرير لمجلة نيويوركر الامريكية ، انه وسط موجة من الحزن والصدمة بسبب إطلاق النار الجماعي السبت الماضي  في مدينة بوفالو في  نيويورك ، أعرب السكان السود عن قلقهم من العنصرية وتفوق البيض اللذينsoood غذيا أعنف مذبحة في التاريخ الأمريكي الحديث.

وذكر التقرير ان  عددا من المتظاهرين احتشدوا في مظاهرة للدفاع عن حياة السود بعد يوم من إطلاق النار في سوبر ماركت يخدم الأمريكيين الأفارقة ، مما أسفر عن مقتل 10 أشخاص.

واضاف ان “المتظاهرين ابدوا شكاوى من أن السلطات نسيت مجتمعاتهم في الجانب الشرقي الفقير إلى حد كبير. ودعوا السياسيين إلى توجيه المزيد من الموارد لحماية سكان بوفالو السود ، الذين لطالما انزعجت حياتهم وشعورهم بالأمن بسبب العنصرية والعنف المسلح”.

وتابع أن  جرائم الكراهية في الولايات المتحدة تحصد المزيد من الأرواح، حيث قتل مسلح أبيض 10 أشخاص وأصاب ثلاثة آخرين، معظمهم من السود، فيما قالت تانيكا سيمونز إن  “لدينا الكثير من الأشخاص الذين يتحدثون نيابة عنا. لدينا الكثير من الأشخاص الذين يتحدثون عنا. لكنهم لا يستمعون. وهم لا يزودوننا بالتشريعات التي نحتاجها لنزدهر”.

واشار التقرير الى أن  مدينة بوفالو هي واحدة من العديد من المجتمعات في أمريكا التي تتصارع مع العنصرية والفصل العنصري منذ عقود ، وتقدم لمحة عن محنة الأمريكيين الأفارقة في المراكز الحضرية شديدة الانقسام.

Facebook Comments

You may also like

نحو حياة إنسانية راشدة