تجمع العلماء : بصف علماء من السنَّة والشيعة نؤكد على وجوب المشاركة في العملية الانتخابية

تجمع العلماء : بصف علماء من السنَّة والشيعة نؤكد على وجوب المشاركة في العملية الانتخابية

- ‎فيمؤتمرات وندوات
23
0

يدعو تجمع العلماء المسلمين اللبنانيين إلى أوسع مشاركة في الانتخابات النيابية يوم الأحد القادم لا لإنجاح لوائح البناء والمقاومة فقط بل لجعله استفتاءً جماهيرياً على مدى التأييد الذي تحظى به هذه المقاومةtajamoo من الشعب اللبناني.

عقد المجلس المركزي في تجمع العلماء المسلمين اجتماعه الأسبوعي وتدارس الأوضاع السياسية في لبنان والمنطقة وصدر عنه البيان التالي:

  يفصلنا عن يوم الانتخاب الكبير ساعات وهذه لحظات يجب أن تكون مدعاة للتفكير من قبل الناخبين أولاً في اتخاذ قرار المشاركة، وثانياً في اختيار الأصلح لتمثيله في الندوة البرلمانية، ونحن في تجمع العلماء المسلمين وبصف علماء من السنَّة والشيعة نؤكد على وجوب المشاركة في العملية الانتخابية كي لا يكون الامع عن المشاركة سبباً في وصول من لا يستحق إلى البرلمان، وثانياً لتوفير الحظوظ لأهل الخير والصلاح كي يقوموا بتغيير الواقع نحو الأفضل، وهنا نؤكد على الناخبين بأن الذي يستحق أصواتهم هو من لم يبخل عن هذا الوطن بالدم إذ أنه حتماً لن يترك فرصة للتغيير إلا ويسعى لها حتى لو كان ثمنها أرواح المجاهدين، فأي عطاء أغلى من عطاء الدم؟!!

إن الأمة تشهد هذه الأيام تطورات متسارعة في الصراع المركزي الدائر فيها وهو الصراع مع المحتل الصهيوني لفلسطين وأجزاء من العالم العربي، هذا العدو الذي خرج عن طوره وبات يتصرف بغباء مطلق ويصعد من ظلمه حتى وصل إلى حد لم يعد يتحمل فيه الكلمة الصادقة والحرة فقام باغتيال شهيدة الصحافة في فلسطين شيرين أبو عاقلة وأقتحم منزلها وضيق على تشييعها، ويقوم اليوم بمحاولات فاشلة لاقتحام مخيم جنين الذي يواجه شبابه آلة الدمار الصهيونية ببسالة نادرة منعته من التقدم والاقتحام، لذلك يجب أن تمتد هذه المعركة إلى الأراضي الفلسطينية كافة حتى يرتدع العدو الصهيوني عن الاستمرار بحماقته هذه.

كل ما تقدم يؤكد أن المعركة واحدة سواء في لبنان أم فلسطين أم سوريا أم اليمن وعليه فإننا ندعو باسم تجمع العلماء المسلمين إلى ما يلي:

 أولاً: يدعو تجمع العلماء المسلمين اللبنانيين إلى أوسع مشاركة في الانتخابات النيابية يوم الأحد القادم لا لإنجاح لوائح البناء والمقاومة فقط بل لجعله استفتاءً جماهيرياً على مدى التأييد الذي تحظى به هذه المقاومة من الشعب اللبناني.

ثانياً: يدعو تجمع العلماء المسلمين إلى أن يكون الاختيار للوائح على أساس البرامج الانتخابية التي تتضمن مشاريع إصلاحية للواقع الاقتصادي السيئ وآليات لاجتثاث الفساد وكسر الاحتكار وتأمين حاجات المواطنين من الماء والكهرباء والحفاظ على سيادة الوطن، على أرضه وسمائه ومياهه، وهذا ما تضمنته لوائح “باقون- نحمي ونبني” لذا فإننا ندعو لاختيارها.

ثالثاً: يستنكر تجمع العلماء المسلمين إقدام العدو الصهيوني على منع تشييع شهيدة الصحافة شيرين أبو عاقلة وقيامه باقتحام منزلها ونزع الأعلام الفلسطينية من أيدي المواطنين في القدس، ويؤيد التجمع الدعوة لإجراء التحقيق من جهات محايدة، ويؤكد على الموقف الفلسطيني الموحد الرافض لمشاركة العدو الصهيوني في التحقيق كونه المتهم الوحيد بهذه الجريمة البشعة.

رابعاً: يتوجه تجمع العلماء المسلمين بالتحية لأهالي جنين الأبطال على مواجهتهم البطولية لمحاولة العدو الصهيوني إقتحام المخيم ويدعو لهبة فلسطينية عارمة على مستوى الوطن الفلسطيني ككل ويدعو الفصائل الفلسطينية في غزة لاتخاذ القرار بفتح النار على العدو الصهيوني فيما لو تمادى بعدوانه.

خامساً: يستنكر تجمع العلماء المسلمين قيام الجماعات الإرهابية التكفيرية بتفجير مسجد صابر أيوب في كابول خلال صلاة الجمعة وتكرار هذه العمليات يؤكد ما ذهبنا إليه منذ بداية الانسحاب الأمريكي من أفغانستان من أنها قبل انسحابها فعَّلت داعش وحركتها للقيام بعمليات إرهابية انتقاماً من الشعب الأفغاني الذي طردها من بلاده.

 

Facebook Comments

You may also like

نحو حياة إنسانية راشدة